عاصمة المغرب وأشهر 6 معالم سياحية فيها

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

مملكة المغرب من الدول الافريقية الشمالية ذات الحضارة القديمة فإذا نظرت في تاريخها ستجد انها موجودة منذ فترة ما قبل التاريخ. ولكن هل تساءلت يوماً عن عاصمة المغرب وكيف تبدو؟ ستتعرف في هذا المقال عن عاصمة المغرب ومناخها ومعالمها السياحية وغيرها الكثير من المعلومات.

عاصمة المغرب

تسمى عاصمة مملكة المغرب بالرباط وتقع في جهة سلا القنيطرة. تطل العاصمة الرباط على المحيط الأطلسي، ولا يفصلها عن سلا المدينة القديمة إلا مصب نهريسمى ابي رقراق.

يعود تأسيس العاصمة الحالية الرباط إلى الفترة الوسطى للقرن الثاني عشر. قد فازت الرباط عام 2013 بالتصنيف الثاني على مستوى العالم كأحسن الأماكن السياحية في العالم وذلك في استقصاء قامت به القناة الأمريكية CNN

حدود مملكة المغرب

تقع المغرب في الجزء الشمالي الغربي لقارة إفريقيا. من جهة الشمال تطل المملكة على البحر الأبيض المتوسط، أما من الناحية الغربية فهي تطل على المحيط الأطلسي. يحيط بالمملكة من جهة الشرق دولة الجزائر، أما من الجنوب فتحدها الجمهورية الموريتانية الإسلامية.

تتكون المملكة المغربية من 12 جهة، منقسمين الى 62 مقاطعة ومحافظة.

سبب تسمية عاصمة المغرب بالرباط

يعود سبب تسمية العاصمة بهذا الاسم الى تغيرات عدة حدثت عبر الزمن حيث كانت تعرف في الماضي باسم المهدية، وذلك بسبب التشابه الكبير الموجود فيما بينها وبين مدينة المهدية الواقعة في دولة تونس ويكمن هذا التشابه في مبانيها المطلة على المياه.

في عهد الخليفة الموحدي عبد المؤمن بن علي كانت الرباط نقطة تجمع الجيوش الغازية، وبعدما جاء من بعده ابنه الخليفة الموحدي أبي يعقوب يوسف بن عبد المؤمن بن علي قام بتسميتها باسم رباط الفتح. بعد ذلك، ومع الأيام، تم إزالة كلمة الفتح وأصبحت باسمها الحالي مدينة الرباط. وتعني كلمة الرباط لغوياً اما الحصن او مكان مرابطة الجيش، وفي كلا الحالتين هي تصلح لسبب تسمية العاصمة باسم الرباط .

التقسيمات الإدارية لعاصمة المغرب

يتكون وسط مدينة الرباط من ثلاثة أجزاء وهم: المدينة القديمة، المحيط الأطلسي ومنطقة الوداية والحسن.

من الناحية الغربية، توجد سلسلة من الأحياء على طول الواجهة المائية. أما من الناحية الشرقية، فتوجد منطقة مابيلا بطول منطقة أبي رقراق. في المنطقة ما بين الناحية الشمالية والناحية الجنوبية توجد ثلاثة أحياء يعيش فيها كل من الطبقات الغنية والمتوسطة، وحي واحد منهم يخص طبقة الأغنياء فقط. توجد منطقة أخرى في العاصمة تسمى السويسي، ولكنها تعد من ضواحي العاصمة.

عدد سكان عاصمة المغرب

حسب آخر إحصاء منشورة من المملكة في عام 2014 فإن عدد سكان العاصمة الرباط قد بلغ خمسة مئة وسبعة وسبعين ألف وثمانية وسبعة وعشرين نسمة ( 577827 )

Digital StillCamera

مناخ عاصمة المغرب

يعرف المناخ في العاصمة الرباط بكونه معتدل الى حد ما في غالب الأوقات، فمتوسط درجات الحرارة في فصل الصيف هو 25 درجة مئوية، أما في فصل الشتاء فتصل الى 17 درجة مئوية. إلا ان هذا لا ينفي انه وفي بعض الأوقات تصل درجات الحرارة الى ما تحت الصفر وقد تتساقط الثلوج أيضا .

أشهر المعالم السياحية في الرباط

متحف محمد السادس للفن الحديث والمعاصر:

هو أحد أشهر المتاحف الوطنية، ويعود افتتاحه الى سنة 2014. يحتوي هذا المتحف على أعمال فنية لفنانين مغاربة معاصرين، و يحتوي أكثر من مئتي عمل فني.

المسجد الأعظم:

يقع المسجد الأعظم في منطقة سلا القريبة من العاصمة الرباط على مساحة تقدر بحوالي خمسة آلاف وسبعين متر مربع. يصنف كونه ثالث أكبر مسجد في مملكة المغرب . يعود بناء المسجد الأعظم الى الفترة ما بين سنتي 1028 م و1029م، الا أنه ليس نفسه المبنى الحالي. تعرض المسجد واقواسه التسعة للهدم والبناء عدة مرات لأسباب مختلفة أحداها كانت بسبب قصف عام 1851 على يد الحكومة الفرنسية.

صومعة حسان:

صنفت صومعة حسان كاحدى الأماكن الموجودة على قائمة اليونسكو للتراث العالمي وذلك منذ سنة 1995. يعود تشييد هذه الصومعة أو البرج إلى فترة حكم دولة الموحدين، أي ما بين سنتي 1121 م و 1269. كان الهدف من إنشائها أن تكون مسجدا، إلا أن العمل به توقف بعد وفاة مؤسسه السلطان يعقوب المنصور الموحدي وقد تعرض المبنى غير المكتمل للاندثار ولم يتبقى منه الى البرج بسبب الزلزال الذي ضرب الرباط سنة 1755 م.

حديقة الحيوان الوطنية:

تقع حديقة الحيوان الوطنية على مساحة خمسمائة ألف متر مربع، وتم افتتاحها في سنة2012. على مدار الأعوام التالية قامت الحديقة باستقدام أنواع عديدة من الحيوانات. ففي عام 2017 تم تسجيل مئة وتسعين نوع من الحيوانات، بإجمالي ألفين حيوان.

تضم الحديقة الوطنية خمسة مناطق بخمسة تصاميم تحاكي أماكن مختلفة وتتمثل في : منطقة الصحراء ومنطقة الغابة الاستوائية ومنطقة جبال الاطلس وكذلك منطقة السافانا وأخيراً منطقة المناطق الرطبة.

قصبة الاوداية:

هي منطقة تاريخية يعود وجودها الى القرن الثاني عشر حيث تقع في الناحية الغربية لنهر أبي رقراق. تضم منطقة الاوداية حي سكني وموقع سياحي. يعود تاريخ تأسيس القصبة الى فترة حكم المرابطين، حينها كانت تستخدم كحصن لمحاربة قبائل البراغواطية، وهم يتبعون الامارات الامازيغية. بعد مرور عدة سنوات، في العصر العلوي، قاموا بإضافة عدة التغييرات وترميم الاجزاء التي تحتاج الى ذلك.

موقع شالة:

هي منطقة اثرية تعود الى القرن السادس ما قبل الميلاد، وتقع على الضفة الجنوبية لنهر أبي الرقراق.

Morocco Flag Wrinkled On Dark Background 3D Render
‫0 تعليق

اترك تعليقاً