التشيك و أهم 8 معلومات حولها

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

تعتبر دولة التشيك أو Czech أحد الدول الأوروبية ذات حكم ديمقراطي برلماني, تضم العديد من المقاطعات نذكر منها : بوهيما, الطرف الجنوبي من سيليزيا , مورافيا واللاتي يطلق عليهن اسم الأراضي التشيكية كاسم مختصر رسمي للدولة في 2016, حيث انحلت هذه الجمهورية عن الجمهورية التشيكوسلوفاكية بشكل رسمي عام 1993 و تحصلت على إستقلالها التام و قد كان ذلك في جو سلمي بين الطرفين

جمهورية التشيك

تاريخ دولة التشيك

تعد الدولة أحد الأراضي المتشكلة عن طريق الهجرات العديدة والمتكررة من طرف مختلف القبائل والجماعات نذكر منها القبائل الجرمانية والسلاف و قبائل هون, الكلت أو القلط أو السلت, البلغار والمجريين, حيث تعد بداية تشكل تاريخها في أوائل القرن الثامن للميلاد أين تم تأسيس الإمارة مورافيا و عقبها العديد من الأحداث التاريخية عندما جيء بالدوقية بوهيميا في القرن التاسع عشر حيث نرتب هذه الأحداث كما يلي :

  • خضع المنطقة أو الأراضي التشيكية لسيطرة مورافيا العظمى كان ذلك في بدايات القرن العاشر, لتصبح بعدها جزء من الإمبراطورية الرومانية في بدايات القرن الحادي عشر
  • بداية حكم السلالة الملكية بيرميسيلد ومن ثم إنتقال الحكم إلى العائلة البورجوازية في بدايات القرن الثالث عشر.
  • خضوع الدولة التشيكوسلوفاكية للحكم الشيوعي سنه 1946.
  • بداية حركة طلب الاستقلال لأراضيها حيث بدا ذلك في ربيع عام 1968 اين كان بداي و مطلعا لتحرير البلاد
  • الاستقلال التام للدولة سنة 1993 بعد انفطار الدولة إلى جزئين: دولة التشيك وجمهورية سلوفاكيا، وقد كان ذلك بشكل سلمي.
Czech

عاصمه دولة التشيك

براغ والتي كانت تدعى في السابق بوهيميا, هي عاصمة دولة التشيك في الوقت الحالي والإمبراطورية الرومانية قديما, تتميز بإختلاف وتنوع الثقافات والتراث بها , حيث كانت فيها العديد من المباني ذات لمسات تاريخية الفنية, و تحتل هذه المدينة المرتبة الرابعة عشر كأكبر مدينة مساحة في الإتحاد الأوروبي.

موقع دولة التشيك وجغرافيتها

تقع دولة التشيك في شرق قارة أوروبا, حيث تحتل ما يقارب 78 ألف كيلومتر مربع, تنقسم كل منها بين البر و المياه , حيث تمثل الأراضي التشيكية 77 ألف كيلومتر مربع من اليابسة و ألف و 600 كيلومتر مربع من المياه.

كما تقع على دائرة عرض 50 وطول خط 14, حيث تتميز بطبيعة خلابة و متنوعة تنقسم إلى نوعين من التضاريس أهمها:

  • السهول والهضاب المتدرجة المحيطة بجبال التشيك المنخفضة
  • التلال في منطقة مورافيا التي تقع في شرق البلاد

ونرى من الجانب الآخر تنفرد أجواء البلد و الطقس بالهدوء و الجوالمعتدل أثناء فصل الصيف, أما في فصل الشتاء فقد تكون شديدة البرودة, بالإضافة إلى العديد من المرتفعات التي قد تتراكم بها الثلوج بكثافة

الجبال بأراضي التشيك

ديموغرافية وسكان دولة التشيك

يقطن البلاد ما يقارب 10 ملايين نسمة أي ما يقارب نسبة 0.14% من إجمالي سكان العالم, حيث تقدر الكثافة السكانية بالدولة 139 في كل كيلومتر مربع , كما تعرف أراضيها الممتدة في شمال و شرق البلاد بطابعها الحضري أكثر من أي منطقة أخرى في البلاد ,و في الجانب الآخر نرى أن العروق والأصول الأولى للسكان متنوعة والتي تختلف بين السلاف والبولنديين والألمان أما النسبة الأكبر فهي الأصول التشكية التي تشكل 64% , و تختلف الجنسيات بين سكان دولة التشيك فهم يختلطون مع البولنديين والألمان والرومان والروس والسلوفاك

اللغة والديانة في التشيك

تعتمد دولة التشيك على اللغة التشيكية كلغة رسمية رئيسية للدولة حيث تنضم هذه اللغة إلى باقة اللغات السلافية و تضم العديد من الأحرف الإنجليزية بالإضافة إلى أحرف العلة والأحرف الساكنة, كما تتنوع وتتعدد اللهجات بين اللغة الروسية والإنجليزية والألمانية, حيث يفضل كبار السن استعمال اللغة الألمانية للتحدث ويفضل العديد من الشباب اللغات الروسية والإنجليزية للتحدث.

تختلف في الديانات في البلاد وذلك لكونها دولة تدعم حرية التدين وحرية التعبير, كما تحفظ حقوق الممارسة لكل الديانات على أراضيها فهي دولة محايدة لادينية, حيث تضم بين سكانها 38% من السكان يؤمنون بالله و 5% كاثوليك بالإضافة إلى 1%ه بروتستانت, أما 52% الباقين فهم ملحدون, كما يعد المجتمع الإسلامي في هاته الدولة من الأقليات حيث يبلغ ما يقارب3 آلاف مسلم.

كنيسة كاثوليكية

نظام الحكم الدولة

تم إختيار رئيس الجمهورية من قبل مجلس البرلمان, حيث تمتد مدة الحكم لخمس سنوات ويمنع تجديدها لأكثر من مرتين متتاليتين, و يتشكل المجلس البرلماني من قسمين: مجلس النواب الذين يصل عددهم إلى 100 عضو و مجلس الأعيان الذي لا يتفاوت عدد أعضائه 80 عضو

تضم الدولة ما يقارب 6000 بلدية حيث يتم ترشيح أعضاء مجلس النواب والأعيان من خلال القيام بانتخابات شعبية أو أهلية و يطلق على هذه الإنتخابات إسم انتخابات اجتماعية, يعلن عن موعد القيام الانتخابات بحوالى ثلاث شهور قبل إجرائها, وزيادة على ذلك تضمن الدولة لكل مواطنيها حق الانتخاب ان كان عمر الشخص يفوق 18 عاما, بالإضافة إلى حق الأجانب المقيمين الدائمين بالدولة في التصويت بالانتخابات.

علم دولة التشيك

اقتصاد الدولة التشيكية

يعد اقتصاد الدولة من أقوى الإقتصادات في منطقة الشرق الأوسط حيث يعتبر كأفضل اقتصاد في تطور مستمر وذلك يعود الى احتوائها على بنية تحتية متماسكة, و شعبها المثقف والمتعلم بالإضافة إلى إتباعها لمجموعة من التعليمات التي تعود إلى عصر الإمبراطورية النمساوية أين كانت مدينة بوهيميا و منافيا مركزا صناعيا للإمبراطورية في القرن التاسع عشر.

تتميز البلاد بشهرتها بالعديد من الصناعات الرئيسية في البلاد التي تختلف بين الكيماويات و الإلكترونيات والمنسوجات, وبناء الآلات والسيراميك والأدوية بالإضافة إلى إحتوائها على قطاع للزراعيين الذي يعد من أفضل القطاعات على المستوى الأوروبي وذلك يعود لكونها غنية بالأراضي الخصبة الصالحة للزراعة وتحقيقها للإكتفاء الذاتي الكامل من إنتاج القمح والبطاطس, وجذور الأعلاف والسكر و غيرها من المحاصيل

يعود السبب الأول في نجاحها في هذا المجال إلى نزاهة الحكومة وتحسين آداءها الذي أدى إلى ارتفاع تصنيف اقتصادها واحتلاله للمرتبة 23 عام 2020 ميلادي.

السياحة في دولة التشيك

تصنف السياحة في أراضيها من ضمن العوامل الجيدة التي يحظى بها إختصاص الدولة حيث تمثل حوالي 5.5 من الدخل القومي إضافة إلى تشكيلها قرابة 9.36 من إجماليات عوائد الصادرات كما توفر ما يقارب 110 ألف منصب عمل أي ما يعادل 1% من سكان الجمهورية.

تعتبر العاصمة براغ المركز الأول للسياحة في البلد وأكثر الوجهات السياحية استقبالا لأعداد كبيرة من السياح, وذلك يعود لإحتوائها على العديد من المواقع السياحية المشهور والمناطق التاريخية كالقلاع والحصون والقصور بالإضافة إلى العديد من المناظر الطبيعية كجبال كركونوشه و شومافا و تشيسكي راج , حيث تعد هذه من أكثر المناطق التي يتردد عليها الكثير من محبي ممارسة المغامرات و رياضة تسلق الجبال , حيث تتوفر العديد من الأنشطة الترفيهية المتنوعة التي تضفي على رحلتك لمسة فريدة

قلاع و حصون
‫0 تعليق

اترك تعليقاً