9 نصائح لتكوني زوجة صالحة

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

يتم طرح هذا السؤال في مجتمعاتنا العربية عن كيفية معرفة نفسك ما ان كنت زوجة صالحة و مثالية ام لا و ما هي الصفات التي يجب ان تتوفر فيك لتكوني كذلك،و في موضوعنا سنتطرق لهاته التفاصيل.

الزواج

الزواج عبارة عن عقد قانوني و اتحاد يربط بين الرجل و المرأة إجتماعيا و عاطفيا،يتم تنظيمه حسب عدة قواعد دينية بالإضافة للعادات و التقاليد التي تحدد حقوق و واجبات كلا الطرفين،فالزواج علاقة دائمة و بناء حياتي يشترك فيه الزوج و الزوجة،حيث يواجه كلاهما تحديات و مشاكل و الكثير من الأمور التي تحدد القوة و الثبات في العلاقة بينهما،و كيفية تفكيرهما في حل هاته المشاكل،وإثبات كمية الصبر في العلاقة و التجاوز،كما أن الزواج يكسبهما بعض القوى و المهارات و الأساليب حيث يتأثركلاهما بالاخر،و هذا يؤدي بالضرورة إلى المحافظة على العلاقة و الود و أيضا زيادة الحب.

الزواج

نصائح لتكوني زوجة صالحة

تتساءل الكثيرات حول كيفية أن تكون زوجة صالحة و ترضي زوجها و عائلتها ففي حقيقة الأمر أن السؤال في حد ذاته يدل على أنك تهتمين كثيرا بذلك و أنك في الحقيقة زوجة مثالية كونك تراعي و تريدين أن تكوني الأفضل دائما،و هنا سنضيف بعض النقاط و النصائح لتكوني زوجة مثالية و صالحة.

صفات الزوجة الصالحة

التوقف عن التفكير بأن الزواج مثالي وخال من المشاكل

يجب على كلا الطرفين التوقف عن التفكير بأن الزواج لا يحتوي على المشاكل و أنه مثالي في جميع الجوانب و خال من العيوب لحد ما لأن هذا خاطئ و كأي علاقة في الحياة لها جوانب خفية تظهر مع المعاشرة،و أنه لا يوجد كمال فالكمال صفة إلاهية فقط،فالود و الحب و الطيبة خليط يجعل العلاقة مملوءة بالطمأنينة و الإستقرار.

توقفي عن الظهور بشكل مثالي

المعروف عن النساء انهن يحبن ان يكن في أبهى الصورشكلا و تصرفا و بطريقة قريبة لحد ما إلى المثالية،وهذا خطأ شائع فمثلا القيام بالتمارين الرياضية و إتباع الحمية،قد يولد التعب و أيضا الاكثار من وضع مساحيق التجميل،يجعل البشرة تبدو متعبة اكثر،و بالتالي مع مرور الزمن قد تظهر آثار الإرهاق مبكرا.

الشعور المستمر بالسعادة

هناك مقولة تقول على ان سعادة الزوجة من سعادة العلاقة،بحيث الزوجة هي من تجلب السعادة لبيتها و ما اذا كانت دائمة التوتر و القلق و الغضب فبالتالي تكون العلاقة بها تلك الصفات،و لذلك يجب على المرأة ان تكون دائمة الابتسام و سعيدة لتنتقل تلك الطاقة الاجابية نحو العلاقة.

الاهتمام بأق التفاصيل

من بين صفات المرأة انها تنتبه لادق التفاصيل و هاته الصفة من الممكن ان تجعل منك زوجة صالحة و ذلك عن طريق الانتباه للتفاصيل الصغيرة و المهمة.

الحب

في أي علاقة بين شخصين سواءا صداقة،أو زواج و غيرها من المهم جدا إثبات مدى حبك و إهتمامك بالشخص المقابل فهذا يجعله يحس بالإرتياح نوعا ما فالتعبير عن المشاعر و العاطفة ظاهرة إحتياجية عند الانسان و إظهارها سواءا بالكلام او بالفعل يزيد من استقرارية العلاقة.

اضهار الحب بين الطرفين

أخذ قسط من الراحة

دائما ما تكون المرأة في حالة عمل كالطبخ و التنظيم و غيرها و ما إن كانت عاملة يزيد الضغط لا إراديا عليها،مما قد يسبب تعب و إرهاق شديد و الذي يتحول إلى حالات من العصبية و القلق مما يجعلها غير قادرة على أداء واجباتها الزوجية و بالتالي يجب أخذ قسطا من الراحة و الإعتناء بالذات.

الإيجابية و المشاركة

من بين ما ذكرنا سابقا يمكن القول ان مشاركة الاسرار و الحكايات بين الطرفين طريق جيد بالفعل حيث يخلق شعور الشخص الواحد بين روحين و نشر الايجابية و الاستمتاع .

التعبير عن الامتنان و قضاء الوقت معا

ان التعبير عن الامتنان خطوة رائعة لتقدير كل التضحيات التي تمنح في العلاقةا بالاضافة الى قضاء الاوقات معا و تخصيص بعضا من الوقت للزوج و المنزل و عدم خلط الامور و فرزها بطريقة مثالية .

اخبار زوجك بكل ما تشعرين

لا يمكن للمرء قراءة الافكار فهو متطبع على الوضوح و بالتالي سواءا كان شعورا او مشكلا او ما الى ذلك اجعلي الوضوح سيد الموقف مثلا اذا كنت مرهقة او متوترة و غيرها من النقاط الاخرى فلا يجب عليك انتظار الفهم من شخص يرى الابهام فيك.

صفات الزوجة الصالحة

ان الزوجة الصالحة هي المرأة التي تبحث عن سعادة و نجاح أسرتها مهما كانت أسبابها و ذلك عن طريق إهتمامها و حنانها و رعايتها لزوجها و أطفالها،و لذلك يجب أن تمتلك بعض الصفات و من بينها مايلي:

  • جعل الاسرة من اولى اهتمامها و ذلك بتقديم الافضل لهم و دعمهم بالاضافة الى تلبية حاجياتهم و توفير كل ما يسلزم لهم.
  • معاملة الزوج باحترام و تلبية ما طاب من الطلبات
  • المشاركة في المسؤوليات و القرارات حيث يعتبر اساس الزواج
  • تقبل عيوب الزوج و التأقلم مع شخصه
  • التةقف عن التذمر
  • تقديم كل اشكال الدعم
‫0 تعليق

اترك تعليقاً