كلام عن الطفولة و حب الأطفال

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!
الأطفال هم بهجة الحياة

الأطفال هم بهجة الحياة، الطرف الصادق و النقي من الحياة، فحضورهم يذكرنا بنقائنا و بالطفل الذي بداخلنا. كما أن الطفولة من أجمل الأعمار التي يعيشها الإنسان و تؤثر فيه و في شخصيته مدى الحياة. في هذا المقال سنتكلم عن الطفولة و سنشارك كلاما جميلا عن الأطفال.

رعى اللَه أيام الطفولة إنها   على جهلها أحلى وأهنأ ماليا

ليالي أظن الكون إرثي وأنني أعير النجوم الزهر نور بهائيا

الطفولة

مرحلة الطفولة هي من أوائل مراحل  النمو الفكري و الجسدي و تكون بين  فترة الولادة و المراهقة و هي مرحلة جميلة و حساسة أين يعتمد فيها الطفل على عائلته في الكثير من الأمور و يحتاج فيها للعطف و اللطف لتكوين شخصيته و قد يقلد كثيرا في هذه المرحلة إلى أن يتفرد بصفاته.كما تتميز بضعف الطفل جسديا و برآءة فكره و نقاءه. حب الأطفال لشخص دليل على صفائه و لطفه فهم لا ينجذبون للأشخاص القساة، كما أنهم لا يجاملون و لا يكذبون فحب الأطفال صادق و مباشر ولا ينعم به الكثيرون بل ينعم به ذوي الأرواح النقية و الطيبة من يجعل لهم الله حبه في حب خلقه.

كلام عن الطفولة و حب الأطفال
مرحلة الطفولة

أجمل ما قيل عن براءة الأطفال

  • يعيش الأطفال كل يوم بيومه و كل ساعة بساعتها ولا يفكرون و لا يخططون و لكن عفويتهم سر جمالهم
  • يحب الأطفال بصدق و يتعلقون بمن يكون لطيفا معهم ولا ينافقون من أذاهم.
  • يسامح الأطفال بسرعة و ينسون لأن قلوبهم بيضاء لا تحمل حقدا ولا غلّا
  • إننا نملك قلوبا لنحب بها الأطفال
  • يشعر الأطفال بألمك و انزعاجك لنقاء أرواحهم و يحسون بك
  • عندما أتحدث مع طفل يثير في نفسي شعورين: الحنان لما هو عليه والاحترام لما سوف يكونه
  • الطفل الذي اقتصر تعليمه على المدرسة هو طفل لم يتعلم.
  • فلتنصح أطفالك بالفضيلة، فهذا هو الشيء الذي يمكنه جعلهم سعداء لا المال.
  • قلب الأم مدرسة للطفل.
  • أعطني أربع سنوات لتعليم الأطفال والبذور التي سأزرعها لن تُقتلع.
  • الطفل الذي يعيش في أجواء الأمن يتعلم الثقة بالنفس.
  •  تربية الطفل تعتمد على تربية أمه.
  • نجد البهجة في جمال وسعادة الأطفال التي تجعل القلب كبيراً جداً على الجسد.
  • على الجميع أن يحافظ على الطفل الذي بداخله
  • إذا أردنا أن نعلم السلام الحقيقي في هذا العالم ونخوض سلاما ضد الحرب، علينا أن نبدأ بغرس ذلك في أطفالنا.
  • كن لابنك معلما وهو طفل، وصديقا حين يكبر.
  • رعاية الأطفال ليست مهمة ثانوية، بل إن الحرص على وجود الوالدين دائماً هي مسؤولية وواجب مقدس وأصيل
  • عند احتضان الأطفال ستشعر أنك أنت من احتاج حضنهم و ليس هم
  •  صفات الأطفال طفولية ولكن هذا ما يجب أن تكونه، صفاتهم  جميلة ورائعة والأروع من ذلك أن تكون في الكبار فنكتسب منهم فن التعامل ونأخذ منهم نقاء القلب وصفاء النفس
براءة الأطفال

نصائح لحماية الطفل

  • ما يعيشه الإنسان في طفولته سيلازمه إلى الأبد، و سيؤثر سلبا أو إيجابا على شخصيته و معاملاته مع الأفراد و لهذا فيجب حماية و توفير محيط مريح و صحي له كي يزهر فيه.
  • توعية الطفل عند بداية إدراكه أمر مهم، كأن نوصيه بعدم التحدث مع الغرباء، عدم الإبتعاد عن المنزل وهكذا…
  • التعبير المتواصل عن الحب للطفل و جعله يشعر بالسند
  • الاحتفال بيوم الطفل العالمي و ادخال الفرح و السرور الى قلبه
  • معانقته و تقبيله دائما
  • النظر في عينيه عندما يحاورك
  • سؤاله عن حاله و كيف كان يومه
  • تقبل صراحته و تقوية شخصيته
  • شكره عند القيام بمساعدتك
  • عدم تكليفه بمسؤوليات تفوق قدرة تحمله
  • تنمية ثقافة القراءة لديه أمر ضروري سيجعله يمتلك حب القراءة و سيلازمه حب الإطلاع و التعلم حتى الكبر
  • الإهتمام بصحته النفسية و الجسدية
  • تفادي جدال الوالدين أمام الطفل
  • السماح له بالخطأ فهو أحد سبل التعلم
  • السماح له باللعب و التعرف على أصدقاء جدد
  • اكتشاف الطفل و تنمية مواهبه و هواياته التي يحبها
  • كن معلما لطفلك و كن صديقا له حين يكبر
  • عدم القيام بردّات فعل سريعة على تصرفات الطفل بل التأني و التحاور معه لفهمه
  • الحرص على تنمية تغذيته و توفير حاجياته
  • عدم استعمال الصراخ أو للتعامل معه أخطائه
  • تذكيره بالله و حبه و تقوية علاقته بالله
  • تعليمه الحمد و الشكر و الدعاء
  • إختيار أصدقاءه جيدا.
  • علينا تقبل الطفل و حبه لما هو عليه و حمايته من أي ضرر خارجي.

علينا تقدير الأطفال لما هم عليه و حبهم فهم أنقى ما في الوجود، كما يجب أن نمدهم بالرعاية اللازمة و الكافية لتقوية شخصيتهم و القدرة على اكتشاف العالم و مواجهته، و لهذا زيادة على تعليمهم و تدريسهم يجب تربيتهم أحسن تربية و التواصل معهم عن طريق الحوار و تدريبهم على التعبير عن رأيهم و تنمية مواهبهم و حفظ كرامتهم و ذكر اجمل العبارات عنهم.

‫0 تعليق

اترك تعليقاً